قرطاج السينمائي أحد أعرق التظاهرات الفنية العربية، والافريقية، ظل رافدا مهما لالتقاء العديد من المهنيين والفاعلين في المجال السينمائي والفني وللاقتراب من راهن وجديد الأفلام السينمائية الجديدة، وترسيخ التعاون المشترك، واختارت الدورة الجديدة أن تكون باللون الأخضر، وقد فتحت الهيئة المنظمة للدورة 31 مجال التسجيل والمشاركة على أمل أن تنعقد الدورة في فترة يكون فيها العالم قد تخلص كليا من هذه الجائحة الوبائية.

أيام قرطاج السينمائية في تونس

 

بالإضافة إلى ثوابت المهرجان وتجذره في المنحى العربي والأفريقي، تعطي الدورة الجديدة من أيام قرطاج السينمائية بعدا جديدا ملتزما بحماية البيئة.

رضا الباهي: أثمن دور المديرين المتعاقبين على أيام قرطاج

تونس: تقام الدورة الحادية والثلاثون لأيام قرطاج السينمائية من 7 إلى 14 نوفمبر 2020. وأعلنت الهيئة المديرة لأيام قرطاج السينمائية، على الموقع الرسمي للمهرجان، عن فتح باب المشاركة في هذه الدورة ضمن المسابقة وخارجها. وحدّدت يوم 15 أوت كآخر أجل لترشيح الأفلام في المسابقة الرسمية و20 أوت بالنسبة إلى الأفلام الخاصة بقسم سينما العالم.

كما حدّدت إدارة الأيام يوم 20 أوت كآخر أجل للمشاركة في ورشتيْ شبكة وتكميل. وتُقدّم ملفات الترشح عبر الموقع الرسمي للمهرجان.

وكان وزير الشؤون الثقافية السابق محمد زين العابدين، عيّن المخرج السينمائي رضا الباهي مديرا عاما لهذه الدورة.

أيام قرطاج السينمائية من أهم التظاهرات السينمائية في العالم العربي وأفريقيا

وثمّن الباهي، في كلمة افتتاحية نُشرت على الموقع الرسمي للمهرجان، الدور الذي قامت به الأسماء التي تعاقبت على إدارة الأيام بداية من تأسيسها سنة 1966 من قبل الطاهر شريعة وأحمد بهاء الدين عطية، وصولا إلى الفقيد نجيب عياد الذي تولى هذه المهمة لسنتيْن متتاليتيْن، ووافته المنية وهو في إطار التحضير لعهدته الثالثة.

وقال المدير العام للدورة “بالإضافة الى الثوابت التي دأب عليها المهرجان وتجذًره في المنحى العربي والأفريقي، نحن عازمون على إعطاء هذه الدورة الجديدة بعدا جديدا ملتزما بحماية البيئة”.

وكانت أيام قرطاج السينمائية قد قدمت دورة أخيرة في ظروف استثنائية، حيث قبل أيام من انعقادها فقدت مديرها المنتج والناقد السينمائي نجيب عياد (1953 – 2019) الذي وافته المنية إثر نوبة قلبية مفاجئة بعد أن وضع الخطوط العريضة للدورة الأخيرة وهو ما جعل المنظمين يهدون هذه الدورة لاسمه بعد أن قدم للمهرجان الكثير.

ويخلف الباهي (72 عاما) نجيب عياد في إدارة الأيام، ويملك الباهي المولود في مدينة القيروان التونسية رصيدا سينمائيا وافرا من الأفلام الروائية والتسجيلية سواء في التأليف أو الإنتاج أو الإخراج، ومن أشهر أفلامه “شمس الضباع” و”العتبات الممنوعة” و”السنونو لا يموت في القدس” و”الملائكة” و”زهرة حلب”. كما قام بتدريس الإخراج السينمائي في المعهد العالي للسينما في تونس.

وتعد أيام قرطاج السينمائية من أهم التظاهرات السينمائية في العالم العربي وأفريقيا، وقد عادت في السنوات الأخيرة مع نجيب عياد إلى اهتمامها الأول، حيث تتوجه أساسا لسينما الجنوب، من أفريقيا والعالم العربي وأميركا الجنوبية، وهو ما نجحت الأيام في تكريسه عبر الأفلام ذات القضايا الإنسانية الحساسة.

 



由于民间相传酒酿蛋的做法有很多种产后丰胸产品,质量有层次之分,所以喝不同质量层次的酒酿蛋,作用差异也会很大。粉嫩公主酒酿蛋创始人刘燕,祖上就自有一套很好的酒酿蛋的做法,代代相传,通过多年的沉积和堆集,相传到刘燕这一代产后丰胸方法,传统手艺做法与现代科学相结合,通过7年超长周期的研制,发明出了粉嫩公主酒酿蛋,发挥出了酒酿蛋的成效,成果了健康丰胸和内生养颜的必需品丰胸食物,赢得了万千亲们的力捧,获得了广阔丰胸界的共同认可,也因而发明晰粉嫩公主酒酿蛋的品牌专利粉嫩公主酒酿蛋