تقدم لنا قصائد الشاعر السعودي جزءا من تحولات المشهد الشعري اليوم في الخليج. من خلال نصوص وقصائد شعراء جيل جديد، أعطوا لقصيدة النثر متنفسا آخر وبمسيم خاص. هنا جزء من هوس اليومي بلغة بصرية أحيانا تلتقط تلك التفاصيل برؤية تكثيفية ومن خلال شعرية سلسة لا تتكلف ولا تعمق من التباسات المعنى، قصائد أشبه بتجربة الشذرية لكنها تحمل الكثير من تفاصيل العالم كما يبدو في القصيدة اليوم: أكثر التباسا.

قصائد قصيرة

إبراهيم زولي

العبارة

آلمتْه العبارة التي على

حافّة القدح.

آلمتْه كثيرًا حتى أنّه

أخطأ الكلام.

الكلام الذي وضعه بعناية أمامه.

لم يعد يعرف شيئا

عن عاصفة,

تتراءى له,

عن غياب اللون في ملامح عذراء

- أوان الولادة -.

لم يستطعْ أن ينهض,

أو يمارس الزحف الكريه,

حين كان ينبش في تربة

غنيّة بالحياة.

تلك الحرفة كانت

آخر شعائره.

 

 

يدك البيضاء

يدك البيضاء

تخرج ناهضة من النوم,

عارفة بفتنتها الكبرى.

يدك البيضاء

تسهر قرب مطر مخادع.

مطر مفاجئ

مطر لا تفاصيل له

مطر يتسلّل في المفردات.

بهذه اليد..

اصْطدتُ الرائحة ذاتها,

تاركًا ضوء الحمّى

يشقّ ثقوب الليل,

ويستعيد بوصلة الأسلاف.

 

 

ظلال كسولة

عندما تكون أصابعه

كثيرة الحركة؛

يستنشق الوقت بعمق,

يمدّ ذراعيه في سهوب العطش؛

لأن الليل يدفعه بشكل متزايد,

يكنس ظلاله الكسولة,

ظلاله التي تهبّ كالهواء القديم

 كالكوابيس,

كالمجازات الضيّقة,

كاستغاثات القرابين.

ظلال تجثو كالرصاص.

صاعدة بمفردها

تحمل قدْراً بسيطاً

من ماء المجازفة.

...

الآن يمكنه النوم بهدوء!!

 

 

عزاء

يده تتذكّر العزاء جيّداً,

النوافذ الأكثر ظلاًّ,

ما تساقط من روحه الخفيّة في الأعالي,

ما اعتُبر في حكم الموتى.

فلتكنْ الجذع الذي يتقبّل قسوة الحطّاب

ويتهيّأ دائماً لاستقباله.

 

 

مأخوذٌ بصواعقه

تنضج الحكمة من ملامحهم,

من غيوم سجائرهم,

تتهدّل في المنحنيات,

عارية,

تقود عربة الخطيئة,

في ليل القرى المهادن,

والحياديّ غالباً.

فيما الجسد

ينهض مأخوذاً بصواعقه

التي تتلألأ في العراء.

...

لسببٍ ما..

 لم يجِدْ وقتاً كافياً

ليعرف عدد القتلى!!

 

 

مهنة

أنت تريد مهنة

تتعامل معها بسرّية,

تتماهى في فجرها اليتيم,

مهنة لها ذاكرة تلمع في الظلمة, وعينان

تلتقيان بملابس رسمية.

لكنك كنت ملوّثًا بسقف القرى,

وحنين الأمهات,

بأحاديث مهيأة للاندثار.

مصفّدا في جميع الجهات,

يداك تغتسلان بماء التيه.

بينما العالم يصحب

أشباهه للضفّة الأخرى.

 

 

كلام أكثر جدوى

هبْ أنك ساعةً من حجر,

ريح جامحة في الجغرافيا,

ليل يعلّق الشمس في عنقه.

هبْ أنك "محبوبة " توني موريسون!!

هبْ أنّك ميّتٌ..

كيف ستعرف العائلة هذا النبأ العادي

وأنت تُحْكم قفل الأبواب,

أثناء تصفّحك مواقع محظورة,

في الساعة المحرّمة من الليل.

هبْ أنك لا تعرف أدوات الربط

التي توثق بها أعضاء الكتابة.

هبْ أنك لم تكمل هذه القصيدة

هل سيلعنك هذا الدفتر,

أم سيدّخر كمّية البياض

الفائض عن الحاجة في صدره

إلى كلامٍ أكثر جدوى.؟؟!!

 

شاعر من السعودية

 



由于民间相传酒酿蛋的做法有很多种产后丰胸产品,质量有层次之分,所以喝不同质量层次的酒酿蛋,作用差异也会很大。粉嫩公主酒酿蛋创始人刘燕,祖上就自有一套很好的酒酿蛋的做法,代代相传,通过多年的沉积和堆集,相传到刘燕这一代产后丰胸方法,传统手艺做法与现代科学相结合,通过7年超长周期的研制,发明出了粉嫩公主酒酿蛋,发挥出了酒酿蛋的成效,成果了健康丰胸和内生养颜的必需品丰胸食物,赢得了万千亲们的力捧,获得了广阔丰胸界的共同认可,也因而发明晰粉嫩公主酒酿蛋的品牌专利粉嫩公主酒酿蛋