2018

عبداللطيف بن اموينة

تحمل القصيدة، للشاعر المغربي، رقما دالا ما يلبث أن يتحول الى استقصاء لدلالات سنة من خيبات العالم، وانكساراته، وويلاته.. نفس تلك الدورة الاستيعادية التي تتكرر في كل مرة.. وككل مرة يجد الشاعر نفسه أمام هذا الخراب الكبير ويعيد صياغته. إقرأ المزيد...