النبوءة

مصطفى جاد الكريم

اختار الشاعر المصري في هذه القصائد أن يعبر الى أقانيم تتخذ شكلا معرفيا، ليس بحثا عن الحقيقة، ولكنها إبحار حر في محاولة للفهم واستقصاء للكثير من الكلمات التي تحمل دلالتها في ما تؤشر عليه من أثر فعلي على عوالم الشاعر الرحبة، ولهذا الأثر ما يبرره، خصوصا عندما تصبح وظيفة الشاعر جوهرية في العبور بالإنسان الى ضفاف أكثر رحابة للشعر والحرية، وهما خلاص العالم من هذه الهيولى التي تحيط براهنه ومستقبله. إقرأ المزيد...

نبوءة

ديمة محمود

كعادتها ترصد الشاعرة المصرية بعضا من ألق القصيدة في دواخلها وهي تكتب بحثا عن ملاذ لحرف يأبى أن يشكل نبوءة، ليست رؤيا لعرافة بقدر ما تنجلي كحلم ينعتق من اللغة، ويشكل بحر القصيدة مكانا آسرا تتحلل فيه الشاعرة وهي تخيط من الكلمات بعضا من شجنها وعزلة اللغة أمام هذا العدم. إقرأ المزيد...

شغفٌ كالعشبِ النابتِ في سفرِ الرؤيا

نمر سعدي

نتوقف مجددا هنا، مع تجربة شعرية فلسطينية ظلت مجلة الكلمة قريبة جدا من تشكلها، فيض شعري لا يتوقف وخروج بالقصيدة الى تيماتها ومواضيعها المعتادة، يجعل الشاعر القصيدة فوق كل اعتبار أو انتماء، يذهب بعيدا في البحث عن أسئلة الكتابة الشعرية كما هي محاولا إعطاء خاصية متفردة لصوته الشعري، هنا نصوص جديدة جامعها تنقل بين المرأة والكتابة والترحال، ترحال الشاعر الى نفسه من خلال الكلمات، ورغبة جامحة لكتابة هذا الفيض من أرق الرؤى، لعلها هنا القصائد التي تنكتب في هذا الشغف. إقرأ المزيد...

وحيدةً على بحرِ الدلافينِ

عـدنـان الظـاهـر

في مزج بليغ للصور وعلى يم مفتوح على الدلالات، يركب الشاعر العراقي بحرا استعاريا يقترب فيه من مد الحياة، وديمومة الزمن الذي لا يمارس التقطيع كي يعود، فقط تلك العزلة الجامحة والتي لا يستطيع الشاعر أن يجد لها العزاء إلا في أفق ما تطرحه الصياغات والصور، وأيضا بحثا عن إنسانية دفينة لا تجد عزائها إلا في اللقيا واللقاء. إقرأ المزيد...

العجوز أنجلو

حسين حبش

يستدعي الشاعر الكردي المرموق، إيطاليا بطريقته الخاصة، ضمن محكي شعري يعتمد المفارقة كي يصيغ لنا حوارا مع عجوز إيطالي يحلم بوطن أقرب الى الحلم، ليكشف لنا قدرة الحياة على تغيير الكثير من اليقينيات والبديهيات وأن اليومي وتفاصيله، بكل ما يحمله من التباسات، هو الفعل الحقيقي والصدى المباشر لما نعيشه فعلا. إقرأ المزيد...

خيطُ الماء الأخير

صلاح ستيتية

رحل الشهر الماضي الشاعر اللبناني المرموق صلاح ستيتة (1929 - 2020)، في منزله الباريسي، ويعد الشاعر الراحل أحد أبرز الشعراء العرب الذين كتبوا بالفرنسية، وُلد صاحب "الماء البارد المحروس" في بيروت، وكان والده محمود ستيتية مدرّساً وشاعراً ..في باريس، التقى جمعت ستيتة صداقات بالشاعر الفرنسي إيف بونفوا ورينيه شار وأندريه بوشيه وآخرين، من مجموعاته الشعرية: "الماء البارد المحروس" (غاليمار، 1972)، و"انعكاس الشجرة والصمت" (1980)، و"الكائن الدمية" (1983)، و"حمّى الأيقونة وشفاؤها" (1996). اختارنا أحد قصائده لنقدمها لقراء الكلمة، ترجمها عن الفرنسية عيسى مخلوف. إقرأ المزيد...

خلف النوافذ المنسية

حسن العاصي

يعود الكاتب والشاعر الفلسطيني المغترب، الى لحظة إنسانية تتكرر كثيرا في منجز الشعراء المغتربين عن أوطانهم، غير أنه هنا اغتراب مضاعف، أشجان تنزل بثقلها على حاضر أنهكته الجراح والانكسارات والرغبة في الانعتاق من حالة التيه. إقرأ المزيد...

由于民间相传酒酿蛋的做法有很多种产后丰胸产品,质量有层次之分,所以喝不同质量层次的酒酿蛋,作用差异也会很大。粉嫩公主酒酿蛋创始人刘燕,祖上就自有一套很好的酒酿蛋的做法,代代相传,通过多年的沉积和堆集,相传到刘燕这一代产后丰胸方法,传统手艺做法与现代科学相结合,通过7年超长周期的研制,发明出了粉嫩公主酒酿蛋,发挥出了酒酿蛋的成效,成果了健康丰胸和内生养颜的必需品丰胸食物,赢得了万千亲们的力捧,获得了广阔丰胸界的共同认可,也因而发明晰粉嫩公主酒酿蛋的品牌专利粉嫩公主酒酿蛋