جينيالوجيا الكذب

الكبير الداديسي

بعد أن يوضح الكاتب قصده من مفهوم الكذب وتجلياته المختلفة، يخلص إلى أن الكذب مرفوض قانونيا، ممنوع أخلاقيا، ومحرم دينيا؛ ولا مبرر لمن لا يرفض الكذب لأن قبوله وتشجيع تفشيه في المجتمع سيؤدي لا محالة إلى تقوض المجتمعات وهدم الروابط الاجتماعية والأسرية، وفقد الثقة في الآخر. إقرأ المزيد...

أي مستقبل للجرائد الإليكترونية

الكبير الداديسي

يكشف الكاتب المغربي هنا عن الطبيعة السلطوية لقانون الصحافة والنشر الجديد في المغرب، وخاصة فيما يتعلق بالصحافة الإلكترونية التي أهتم القانون بالتضييق عليها وتغليظ العقوبات بشأنها، بصورة لا يبدو معها أنه ضد حرية النشر فحسب، وإنما ضد عدد من حقوق الإنسان الأساسية أيضا. إقرأ المزيد...

الدين والجنس بين المقدس والمدنس

الكبير الداديسي

بعد تقديم سريع لمسار الرواية العربية في تناولها لأحد المحرمات الثلاثة، الجنس، يركز الباحث المغربي هنا على تناوله لرواية مغربية قدمت في بنيتها الثنائية الجانبين الأساسيين لهذا الموضوع: المقدس منه والمدنس. ويسعى إلى الكشف من خلال تتبه لتفاصيل الرواية عما ينطوي عليه التناول من غايات سياسية. إقرأ المزيد...

الخيال العلمي والرواية العربية

الكبير الداديسي

يقدم الباحث المغربي هنا بعض استقصاءاته التمهيدية عن رواية الخيال العلمي، وبداياتها في أدبنا العربي، ثم يتريث عند واحدة من أحدث رواياتها لنبيل فاروق، بالنقد والتحليل، يتعرف عبره على خصائص الخيال العلمي في الرواية، وعلى انشدادها إلى أمراس الواقع برغم تحليقها في الخيال. إقرأ المزيد...

الحداثة الشعرية العربية

الكبير الداديسي

يخلص الباحث إلى أن الشعر الحديث يهدف إلى تطوير الإيقاع وتحطيم قدسية الأوزان، وصقل الشعرية لتطابق المضامين الجديدة، فالنص الحديث يهدف للتمايز عن القديم، والغوص في التراث لفهمه والتفاعل معه باستخدام الإيحاءات التاريخية والأسطورية والفلكلورية ما دام هدفه هو تعميق الفكرة. إقرأ المزيد...

العراق بين الأمس واليوم

الكبير الداديسي

يرى الناقد المغربي أن رواية «طشاري» تمكنت من رصد معاناة العراقيين في وطنهم وفي بلاد المهجر، وأنها ركزت على المسيحيين منهم خاصة، ونجحت في تحقيق شعرية متعالقة مع تصوير الوقائع مشهدياً، وتقنيات الخطف خلفاً، وهي تنفتح على التاريخ، من خلال تعاقب الأجيال المختلفة، وترك النهاية مفتوحة. إقرأ المزيد...

وداعا صاحب «اسم الوردة»

الكبير الداديسي

تشارك (الكلمة) بنشر هذه المقالة للكاتب المغربي عن الراحل الكبير، مواطني وعشاق الباحث والمبدع الإيطالي أمبيرتو إيكو العزاء برحيله، بعدما أثرى عالمي الرواية المعاصرة والنظرية الأدبية والنقدية الحديثة بالكثير من الأعمال اللامعة التي لا غنى عنها لأي مثقف معاصر في الغرب أو الشرق على السواء. إقرأ المزيد...

في الرواية الجزائرية النسائية

الكبير الداديسي

يستعرض الناقد المغربي هنا واقع الرواية الجزائرية، وكيف تدفقت في ساحتها كتابات المرأة بغزارة مع هلول القرن الحادي والعشرين الذي فاق ما كتب في عشريته الأولى ما كتب قبله في مجال الرواية الجزائرية النسائية عامة، ويكشف في تناوله لبعض تلك الرويات عن انشغالها بالمسكوت عنه ةأزمة الجنس. إقرأ المزيد...

ألعاب شعبية لأطفال المغرب مهددة بالانقراض

الكبير الداديسي

لأن آفة حارتنا النسيان كما يقول نجيب محفوظ، يرهف الباحث المغربي الذاكرة الشعبية العربية بما يوشك أن يتبدد من بين ثقوبها، فيوثق هنا لعشرين لعبة من ألعاب أطفال المغرب الشعبية، للحفاظ عليها كأحد أشكال الإبداع الفطري الشعبي، لأن إيقاع التغير السريع يتهددها بالانقراض. إقرأ المزيد...

نوستالجيا (الكارت بوسطال)

الكبير الداديسي

يستعيد الكاتب المغربي هنا، أحد العادات الجميلة التي أنهكتها أساليب العيش الحديثة وتقدم تقنيات التواصل الاجتماعي والتطور التكنولوجي، مما أضحت معه هذه الوسائل للمعايدة أقرب الى الاندثار والتغييب، يعود الى قراءة دلالات هذه البطائق من زاوية أثرها على سلوكنا اليومي، ووضعنا النفسي، وقدرتها على نسج التلاحم الاجتماعي. إقرأ المزيد...

صورة المعلم ووظيفته في الشعر العربي

الكبير الداديسي

يشدد الناقد على أن الكثير من الأقوال والمواقف قد أشادت بمهنة التعليم، ليخلص أن هناك تغييرا جذريا في القيم، ساهمت فيه مادية العصر والعولمة، مما غيّر في النظرة للمعلم، فلم يعد مصدر المعرفة الوحيد، بل رمزا تجازوه الزمن الحاضر، فلم يعد قدوة لرسالة التربية التي كانت له. إقرأ المزيد...

صورة الطفل في الحرب إيلان نموذجاً

الكبير الداديسي

يرى الكاتب أن الصورة أضحت وسيلة تعبير فعالة، بعد أن ساهمت الثورة التكنولوجية والرقمية في تسريع نشرها. ويرى أن صورة الطفل السوري إيلان كانت حاسمة التأثير، لمكانها والمحتوى وتوقيت نشرها. حتى تمكنت من مخاطبة الذاكرة البصرية الإنسانية، واستطاعت التأثير أقوى من أي احتجاج ابتدعه السوريون لإيصال مأساتهم للعالم. إقرأ المزيد...

جدلية التسامح والتعصب

الكبير الداديسي

يتناول الكاتب نص الروائية التونسية بالنقد، يمر على التفاصيل الحكائية والسرد الذي تغيّى قول التسامح، ليخلص أن الخطاب الروائي لم يوفق في مسعاه، من بناء الشخصيات إلى أن قول الرواية الذي تورط في الاستشراق المعكوس والأحكام المسبقة، وجعل خلاص المرأة القدري والاجتماعي بالزواج والروحي باعتناق اسلام ديناً. إقرأ المزيد...

العبثية في الرواية العربية

الكبير الداديسي

يرى الناقد أنه إذا كان الكاتب في هذه الرواية قد اختار شكلا روائيا اقرب إلى السيرة واليوميات باعتماد ضمير المتكلم في سرد الأحداث، واختيار أماكن واقعية، فسرعان ما تكشف الرواية عن عمل يتلاقح فيه الدين بالأسطورة بالأفكار الوجودية العبثية. من خلال المسار الذي رسمته الرواية لأبطالها، فالرواية تصرح بتوجهها العبثي من خلال التمرد على القيم ووسم الطقوس المتداولة في المجتمع بـ(طقوس العبث)، إقرأ المزيد...

التجريب في رواية «تيغالين» لياسين كني

الكبير الداديسي

يكتب الناقد المغربي أن هذه الرواية تقدم نفسها كعمل تجريبي لتغني القارئ عن الغوص في إشكالية التجنيس، ولعل من مظاهر هذه التجربة فيها جرأة السارد في تنويع الأساليب الفنية تعبيرا عن بعد إيديولوجي واضح عبر عنه في مختلف فصول الرواية بنقد السلطة والفهم الخاطئ للدين. إقرأ المزيد...

فواجع الذات والمكان

الكبير الداديسي

يرى الناقد المغربي أن الشاعر يختزل العالم في قريته ويتخذها رمزا يتأسطر وقادر على حمل كل الأقنعة مما يتيح لكل قارئ أن يرى فيه قريته/ وطنه، فتغدو علاقة الذات بالمكان شكلا من أشكال صياغة رؤية فنية وتجربة شعرية تكسبها الرمزية إمكانات هائلة في التعبير، تحيل العلاقة بالمكان إلى مواقف وقضايا، ترمي بالقارئ في تخوم التحديات الكبرى وإن حملت مواقف شخصية من حيز مكاني ضيق. إقرأ المزيد...

حَيْوَنَةُ الشخوص في رواية «هوت ماروك»

الكبير الداديسي

حاولت هذه الرواية تقديم صورة دقيقة عن الواقع المغربي، ومن خلاله الواقع العربي، في وصف دقيق لأحوال الناس وطبائعهم والتحول الذي أحدثه الإنترنت في الحياة المعاصرة. ويتوقف الناقد عند خاصية ميزت الرواية، تتعلق «بحيونة» الأبطال، ذلك أن السارد جعل لكل شخصية «قرينا حيوانيا يتماهىى بها» بطريقة كوميدية غير معهودة في الكتابة العربية. إقرأ المزيد...

الرواية وجنسنة ثورات الربيع العربي

الكبير الداديسي

يرى الناقد المغربي أن الروائي يحاول في أول عمل روائي له خلق صدمة للقارئ، و تنبيهه لظهور روائي جريء صاعد، يقارب الثورة التونسية بمنظور مختلف، ويقتحم ميدانا من الصعب اقتحامه وفي مجتمع لا زال التلميح للجنس يستفز البعض، وبالأحرى الوصف البورنوغرافي، وربط الثورة كحلم أمة بثورة جنسية ذاتية إقرأ المزيد...

هامشية المعنى وغرائبية المبني

الكبير الداديسي

يكتب الناقد المغربي أن هذه الرواية عالم مفتوح على كل جراحات المجتمع المغربي، وشلال من المعاني السالبة المرتبطة بالفقر الجوع، الفقد، الأحلام المجهضة، صراعات الفقراء ، الخيانة ، الشعوذة، الجنس... السياسة والنضال ضد المستعمر.. في إصرار وسعي مقصود من الساردين إلى قول الكثير في كلمات قليلة عن مرحلة هامة من تاريخ المغرب (مرحلة ما بعد الاستقلال) إقرأ المزيد...

عنف المرأة الكويتية على الرجل

الكبير الداديسي

يكتب الناقد أن هذه الرواية تتميز بكونها خرجت عن المألوف في تقديم المرأة في صورة الضحية المعتدى عليها، لتقدم شخصية نامية متطورة مع الأحداث، كانت ضحية رجل مثقف المفروض فيه تبني قيم الدفاع عن الفئات الهشة(المرأة والطفل) فتحولت إلى امرأة متسلطة تحكم قبضتها على الرجل. إقرأ المزيد...

من البوعزيزي إلى محسن فكري

الكبير الداديسي

يتتبع هذا التقرير ما جرى مؤخرا في المغرب من احتجاجات على مقتل بائع سمك مطحونا في آلة لجمع القمامة، ويرصد تداعياتها، مقارنا إياها بما جرى عندما أضرم البوعزيزي النار في نفسه فأطلق شرارة الربيع العربي التي لاتزال تبعاتها تتصادى في أنحاء العالم العربي حتى اليوم، مبرزا تغير السياقات منذ ذلك التاريخ. إقرأ المزيد...

زوج حذاء لعائشة

الكبير الداديسي

يكتب الناقد المغربي أن هذه الرواية تحكي عن فئة لها وضع خاص في العالم العربي الإسلامي ، هي فئة الفتيات اللواتي يمتهن الدعارة من خلال تجربة ثلاث شابات، كاشفة عن بعض اختلالات المجتمع اليمني خاصة، والمجتمع العربي عامة، كما تنتقد العقلية الذكورية بصورها المختلفة المحتقرة للمرأة والمستغلة في ذلك الأعراف والدين. إقرأ المزيد...